البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

اخبار

يوم إعلامي حول المرحلة الثانية من البرنامج الوطني للبيانات المفتوحة

بمناسبة اليوم العالمي للبيانات المفتوحة نظمت مصالح وزارة الوظيفة العمومية اليوم الجمعة 5 مارس 2021 بالعاصمة يوما إعلاميا حول المرحلة الثانية من البرنامج الوطني للبيانات المفتوحة.

وتتمثل هذه المرحلة الثانية من البرنامج في تجسيم عدد من ناذج المشاريع المنبثقة عن المسابقة الوطنية حول « إعادة استعمال البيانات العمومية المفتوحة 2020″ التي تم تنظيمها موفى جانفي 2020، بالتعاون مع البنك الدولي ووزارة النقل واللوجستيك ووزارة الشؤون الثقافية والصندوق الوطني للتأمين على المرض (الكنام).

وخلال الجلسة الإفتتاحية للندوة الإفتراضية ذكرت الوزيرة المكلفة بالوظيفة العمومية أن سبعة من بين 38 مشاركا في هذه المسابقة، تمكنوا من تطوير حلول رقمية ومجددة من أجل الإستعمال وإعادة الاستعمال بصفة داخلية أو خارجية للبيانات العمومية المفتوحة.

وقد اقترحت الفرق التي تميزت في هذا المسابقة سبعة مشاريع لتطبيقات عبر الهواتف المحمولة، كفيلة في صورة تجسيمها، أن تجد حلولا للصعوبات والمشاكل التي تعرفها تونس في مجالات الإدارة والثقافة والنقل.

وأضافت الوزيرة أن التطبيقات المعدّة لإعادة استعمال البيانات بصفة داخلية هي « Smart PN » في مجال النقل الحديدي و »CNAM smart portal », التي ستمكن من توزيع المهام الإدارية للكنام على المراكز الجهوية.

وبالنسبة إلى التطبيقات الخمس الأخرى وهي « Thnity » في مجال النقل و »Digicom » في الحقل الثقافي و »Wasla » في قطاع النقل و »Phoenix Tech » في قطاع النقل و »Be Free » في الحقل الثقافي، قالت بن سليمان إنها ترتكز على إعادة الإستعمال بصفة خارجية للبيانات المفتوحة التي تنشرها المؤسسات العمومية.

كما أشارت في هذا الصدد إلى أن البنك الدولي ووحدة الإدارة الإلكترونية التابعة لوزارة الوظيفة العمومية، ستتولى ضمان المتابعة والمرافقة المالية والتقنية من أجل تنفيذ هذه المشاريع، وفقا لمتطلبات وحاجيات الإدارات المعنية.

من جهته ذكر المسؤول عن مكتب البنك الدولي بتونس، توني فيرهاين، أن مبادرة دعم ومساندة البرنامج الوطني للبيانات المفتوحة، يندرج في إطار مقاربة « أكثر شمولا » لدعم الحكومة التونسية، عبر تمويل رقمنة الإدارة وترسيخ ثقافة البيانات المفتوحة.

وأكد من ناحية أخرى التزام البنك الدولي بدعم الفرق المتوجة في المسابقة الوطنية حول « إعادة استعمال البيانات العمومية المفتوحة 2020″، بهدف تجسيم مشاريعهم والمساهمة في إيجاد حلول للمشاكل التي تمر بها القطاعات الحيوية في تونس، على غرار النقل والحماية المدنية.

يُذكر أن المسابقة الوطنية حول « إعادة استعمال البيانات العمومية المفتوحة 2020″، وهي المسابقة الأولى في تونس حول استعمال وإعادة استعمال البيانات العمومية المفتوحة » شهدت مشاركة 150 مشاركا من مختلف الأعمار وفي مجالات مختلفة.

وتندرج هذه المسابقة في إطار تنفيذ التعهد الثاني الوارد بخطة العمل الوطنية الثالثة لشراكة الحكومة المفتوحة والمتعلق بتركيز الإطار القانوني والتنظيمي لتسهيل فتح البيانات العمومية.

بقية الأخبار

ممكن

podcast widget youtube

دوار الزاوية.. بلطة بوعوان

زيت زيتون تبرسق

برقيات رياضية

1

النشرات الاخبارية

14102104_290147438011255_601288544_n

مدونة-سلوك

الميثاق1

فايسبوك

باجة