البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

chajar

تونس تحتفي بعيد الشجرة تحت شعار « هيا نغرس شجرة..تونس ديما خضراء »

تحت شعار « هيا نغرس شجرة…تونس ديما خضراء »، تحتفل تونس هذه السنة باليوم الوطني لعيد الشجرة، الموافق لثاني يوم احد من كل شهر نوفمبر سنويا.
وتواجه الغابات التونسية التي تعود ملكية أغلبها الى الدولة وترتبط بها حياة حوالي مليون ساكن، عدّة مخاطر تبدأ من الاستنزاف العشوائي لمواردها الى اخطار الحرائق وانعكاسات التغيرات المناخية وصولا الى تحولها ملجإ للتهريب والارهاب.
وتمتد الغابات والاشجار في تونس، التي استمدت كنية « تونس الخضراء »، منها، على مساحة 3ر1 مليون هكتار سنة 2015، اي حوالي 8 بالمائة من مساحة البلاد، حسب معطيات منشورة في المرصد الوطني للفلاحة، وهي تسهم في الحفاظ على ثراء التنوع البيولوجي والموارد الطبيعية وخلق فرص عمل وتحقيق الأمن الغذائي وتوليد الطاقة. كما أن لها دورا رئيسيا في التصدي لتغيُّر المناخ.
وتشير معطيات للبنك الدولي أن من بين أهم مزايا الغابات، قدرتها على إبطاء تغير المناخ من خلال امتصاص ثاني أكسيد الكربون المنطلق من احتراق الوقود الأحفوري من خلال عملية التمثيل الضوئي. ونبه البنك الدولي في الآن ذاته الى أنّ قطع أشجار الغابات وتدهورها وتغيير استخدامات الأراضي يتسبب في نحو 12 بالمائة من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري في العالم.
وتفيد ذات المعطيات أنّ الغابات تدعم الاقتصاد الريفي في العديد من البلدان وتوفر فرص عمل للسكان الذين لا يملكون سوى خيارات توظيف بديلة قليلة خارج قطاع الزراعة. وتنتج الغابات أكثر من 5000 نوع من المنتجات القائمة على الأخشاب، وتوفر قيمة مضافة إجمالية سنوية تفوق 600 مليار دولار، أي حوالي 1 بالمائة من إجمالي الناتج المحلي العالمي.
ويشكل الاحتفال بعيد الشجرة فرصة سانحة لتسليط الضوء على الغابات ودورها الهام في التنمية الاقتصادية وتثبيت سكانها، باعتبار دورهم المحوري اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وأمنيا. وقد سعت تونس بالعمل مع المنظمة الاممية للاغذية والزراعة « فاو »، على التطوير التدريجي للإدارة التشاركية بين الجهات الحكومية وسكان مناطق الغابات من خلال عدد من المشروعات وبرامج الشراكة بما يضمن استدامة الموارد الغابية ومنها مشروع الادارة المتكاملة للمناطق الغابية.

بقية الأخبار

زيت زيتون تبرسق من اجود الزيوت

برقيات رياضية

1

النشرات الاخبارية

14102104_290147438011255_601288544_n

مدونة-سلوك

الميثاق1

فايسبوك

باجة