البث الحي

الاخبار : اقتصاد

تراجع

تقلص العجز التجاري لتونس موفى أوت 2020 الى 2ر9 مليار دينار

تقلص العجز التجاري لتونس بنسبة 28 بالمائة ليصبح في حدود 2ر9 مليار دينار مع موفى أوت 2020 مقابل 8ر12 مليار دينار في الفترة ذاتها من سنة 2019، حسب معطيات المعهد الوطني للاحصاء نشرها اليوم الجمعة 11 سبتمبر 2020.

وسجلت نسبة تغطية الواردات بالصادرات تحسنا بنحو 6ر2 نقطة مقارنة بالأشهر الثمانية الأولى من سنة 2019، حيث بلغت 3ر72 بالمائة، مقابل 7ر69 بالمائة، مع موفى أوت 2019، نتيجة التراجع الحاد للصادرات والواردات.

وفسر معهد الاحصاء، في نشرية التجارة الخارجية بالأسعار الجارية لشهر أوت 2020، عجز الميزان التجاري بتسجيل عجز مع بعض البلدان على غرار الصين (5ر3 مليار دينار سلبي) وتركيا (3ر1 مليار دينار سلبي) والجزائر (3ر1 مليار دينار سلبي) وروسيا (6ر0 مليار دينار سلبي) وايطاليا (5ر0 مليار دينار سلبي).
في حين سجلت المبادلات التجارية فائضا مع العديد من البلدان الأخرى وأهمها فرنسا بما قيمته 2ر2 مليار دينار وألمانيا (6ر0 مليار دينار) وليبيا (6ر0 مليار دينار) والمغرب (2ر0 مليار دينار).

انخفاض الصادرات بنسبة 6ر18 بالمائة

سجلت الصادرات انخفاضا بنسبة 6ر18 بالمائة، موفى أوت 2020، لتصل قيمتها الى 4ر2 مليار دينار، في حين عرفت تطورا بنحو 12 بالمائة خلال ذات الفترة من سنة 2019.

ويعود التراجع المسجل على مستوى الصادرات (6ر18 بالمائة سلبي) خلال الأشهر الثمانية الأولى من سنة 2020 إلى العديد من القطاعات، حيث تم تسجيل انخفاض في قطاع النسيج والملابس والجلد بنسبة 8ر20 بالمائة وقطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة 4ر23 بالمائة وقطاع الطاقة بنسبة 6ر20 بالمائة وقطاع الفسفاط ومشتقاته بنسبة 1ر13 بالمائة.

وسجلت، في المقابل، صادرات قطاع المنتوجات الفلاحية والغذائية ارتفاعا بنسبة 2ر10 بالمائة نتيجة الارتفاع المسجل في مبيعات زيت الزيتون (2ر1624 مليون دينار مقابل 4ر954 مليون دينار).

تراجع الواردات بنسبة 6ر21 بالمائة

شهدت الواردات تراجعا بنسبة 6ر21 بالمائة (3ر3 مليار دينار)، مقابل ارتفاع قيمتها بنحو 10 بالمائة خلال الفترة ذاتها من سنة 2019.

وفسر المعهد تراجع الواردات بالانخفاض المسجل في واردات جل القطاعات منها مواد التجهيز بنسبة 8ر27 بالمائة والمواد الأولية ونصف المصنعة
بنسبة 8ر20 بالمائة والمواد الاستهلاكية بنسبة 8ر18 بالمائة ومواد الطاقة بنسبة 1ر31 بالمائة، نتيجة تراجع واردات المواد المكررة (3ر2 مليار دينار مقابل 1ر4 مليار دينار) والغاز الطبيعي (6ر1 مليار دينار مقابل 5ر2 مليار دينار).

وأبرزت النتائج انخفاض مستوى عجز الميزان التجاري دون احتساب الطاقة الى حدود 6 مليار دينار علما أن العجز التجاري لقطاع الطاقة بلغ 1ر3 مليار دينار (أي ما يعادل 2ر34 بالمائة من العجز الجملي) مقابل 8ر4 مليار دينار خلال نفس الفترة من 2019

بقية الأخبار

سالمي فلاح يتحدث عن نجاح اول تجربة فلاحية نموذجية لإنتاج بيولوجي لغلال المانج

زيت زيتون تبرسق من اجود الزيوت

برقيات رياضية

1

النشرات الاخبارية

14102104_290147438011255_601288544_n

مدونة-سلوك

الميثاق1

فايسبوك

باجة